» » » تقديم كتاب ' عشت مع ثوار الجزائر '

تقديم كتاب ' عشت مع ثوار الجزائر '


استقطبت الثورة الجزائریة إهتمام العالم في حینها لما كان لها من دور في إذكاء روح التحرر من ربقة الإستعمار القدیم وقد شمل هذا الاستقطاب الشقیق والصدیق والقریب والبعید وكل مناصري الحق والعدل في العالم ومن بین هؤلاء الكاتب و المناضل المصري سعد زغلول فؤاد.

التعريف بالكاتب


سعد زغلول فؤاد هو صحفي مصري ومناضل جوال حارب في صفوف الفدائیین المصریین ضد الوجود البریطاني في مصر و شارك الفلسطینیین في محنهم، عرفته معظم المعتقلات المصریة والعربیة الأخرى، تخرج من الجامعة الأمیركیة في الصحافة.

أثناء الثورة الجزائریة الكبرى كان یعمل صحفیا في " روز الیوسف".  أُرسل إلى الجزائر للتغطیة الإعلامیة فالتقى بمندوب الثورة في لیبیا ومن خلاله التحق بالمنطقة الشرقیة في سوق أهراس.  زار الجزائر مرتین : الأولى في 1956، والثانیة في 1957.  وحین یرجع إلى مصر یتحدث عن المعارك التي رآها وشارك فیها، ویسرد وثائق حضر تحریرها وروى وقائعها و استمع إلى شهادة أبطالها وهم یحكونها.  له كتب كثیرة منها كتاب "عشت مع ثوار الجزائر".  توفي یوم الإثنین 7 سبتمبر 2009م عن عمر يناهز ال85 عاما.

التعريف بالكتاب


يقع الكتاب في 320 صفحة من الحجم المتوسط طبع بدار العلم للملایین بیروت سنة 1960 .وهو مقسم ثلاثة أقسام، تناول في الأول معاناة الشعب الجزائري تحت نیر الاستعمار زمن المقاومة الشعبیة و میلاد الحركة السیاسیة قبل الثورة.  فأشار إلى ما كانت تقوم به فرنسا من تجهیل وٕافقار و مصادرات الأملاك وٕابادة جماعیة للشعب ألجزائري وقدم صورا بالغة التأثیر حول معاناة الأبریاء في بلادهم التي حرموا من خیراتها كما أشار إلى مقاومة الشعب الباسلة المستمرة والتضحیات الثمینة المقدمة منذ بدء الإحتلال حتى توجت الجهود بالثروة التحریریة المباركة عام 1954م. 

وفي القسم الثاني تناول مشاهداته المباشرة للثورة والثوار و قد حضر عن قرب مؤتمر الصومام وذكر ما انبثق عنه من لوائح وتنظیمات ولم یفته أن یظهر للعالم أن الثورة الجزائریة على مستوى عال من التنظیم في المجال السیاسي والعسكري والقضائي والصحي والمالي فضلا عن جهود التعبئة العامة والإستعلامات خلافا لما تدعیه فرنسا و وسائل إعلامها، كما فضح جرائم المستعمر وادعاءاته فروى كثیرا من أخبار الإعدام العشوائي وفضائح العرض والشرف وتخریب القرى وٕابادة أهلها إلى جانب التعذیب الوحشي الممارس على الأبریاء والأسرى على حد سواء.

أما القسم الثالث فخصصه لمشروع دیغول وسقوط الجمهوریة الرابعة، وما قام به الثوار على المستوى السیاسي والعسكري لإحباط مخططات المستعمر ومؤامراته الداخلیة والخارجیة.

بُنْيَة الكتاب

یشتمل الكتاب على مقدمة بقلم أحمد بهاء الدین متبوعة بكلمة مركزة للمؤلف ثم شهادة من جیش التحریر الجزائري مُوقعة من قبل قائد منطقة سوق اهراس مؤرخة في 02 نوفمبر 1956.  ومختومة بختم جیش وجبهة التحریر الوطني الجزائري.

القسم الأول

عَنْونه ب : خرافة الجزائر قسم من فرنسا، ویمكن أن نقرأ  فیه الوحدات التالیة :
  • مزاعم فرنسا حول رسالتها الحضاریة في البلاد المستعمرة. 
  • أوضاع الشعب الجزائري المزریة نتیجة الاستعمار. 
  • مقاومة الشعب الجزائري للمغتصبین. 
  • معاناتهم للفقر والعري والجوع والجهل. 
  • طبیعة الحكم الفرنسي في الجزائر. 
  • السلب والنهب ومصادرة الأملاك. 
  • المقاومة المسلحة مستمرة على مدى 58 عاما. 
  • المقاومة السیاسیة.

القسم الثاني

 و عَنْوَنه ب : قصة الثورة الحاضرة، ویمكن أن نقرأ  فیه الوحدات التالیة :
  • أحداث 8 ماي 1945. 
  • الجیش السري. 
  • الجمعیة الثوریة للكفاح الوطني "لوس". 
  • مولد جبهة التحریر. 
  • . ساعة الصفر من أول نوفمبر 54 
  • دستور الثورة. 
  • مؤتمر الصومام. 
  • الجبهة ومؤامرات أمریكا.
نظریة الثورة الشاملة :
  • جیش الثورة جیش نظامي.
  • أبطال الكومندوس.
  • محاكم عسكریة.
  • مخاب ا رت وبولیس حربي.
  • مستشقیات سریة.
  • الاعدام للخونة.
  • اعتقال بن بله ومن معه.
  • أثر العدوان الثلاثي على مصر في الجزائر.
  • معارك عید الثورة.
  • غنائم في ثلث الساعة.
فضائع الفرنسیین :
  • التشرید وهدم القرى والمداشر. 
  • التعذیب بالكهرباء والنار. 
  • الإعدام العشوائي للأسرى والمدنیین. 
  • السلب والنهب والاعتداءات اللا أخلاقیة. 
  • الغازات الخانقة والضمیر الانساني.

القسم الثالث

سقوط الجمهوریة الرابعة
  • إعلان الحكومة الجزائریة المؤقتة 
  • التجاوب العالمي مع الثورة الجزائریة 
  • قیام الحكومة المؤقتة

أعمال دیغول :
  • أعمال شال
  • تقریر المصیر 
  • مؤامرات دیغول وفشلها
  • جرائم الحرب 

یمكننا أن نقرأ خطاب كتاب " عشت مع ثوار الجزائر" على أنه رد على أسئلة وأجوبة یروج لها المستعمر. 

القسم الأول: هل هناك هویة جزائریة وشخصیة متمیزة؟
القسم الثاني: ماذا یجري في الجزائر إبان الثورة التحریریة، وبأي نظام یواجه الشعب الجزائري عدوه؟ ماهي جرائم فرنسا في الجزائر؟
أما القسم الثالث: فهو إجابة عن سؤال ماهي المؤامرات السیاسیة التي یحیكها دیغول وكیف واجهتها الثورة التحریریة؟



عن المدون Le Grand Maghreb

بوابة الجزائر موقع تثقيفي يُعنى بالشأن الجزائري خصوصا دون الحصر و يرحب بمشاركة القرَّاء.
»
السابق
رسالة أقدم
«
التالي
رسالة أحدث

ليست هناك تعليقات :

ترك الرد